الأحد , 14 أغسطس 2022

حزب الإتحاد الشعبي الجمهوري”الوقت ليس ملائما لاعادة صياغة الدساتير”

أفاد حزب الاتحاد الشعبي الجمهوري عموم التونسيين إلى التصويت ب “لا” على مشروع الدستور الجديد الذي اعتبر أنه لايتنزل في سياق الصالح العام للشعب التونسي وانحرف بمسار اصلاح الأوضاع الاقتصادية و المالية و الصحية والمعيشية الطارئة حسب ما أفاد به عضو المكتب السياسي للحزب محمد الطاهر ساسي في تصريح لإذاعة خاصة.
وقال المصدر ذاته اليوم الثلاثاء 12 جويلية 2022، أن الوقت ليس ملائما لاعادة صياغة الدساتير داعيا السلطة إلى العودة الى المسار الذي وصفه ب”الطبيعي والجاد” وإيلاء الأهمية اللازمة للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية مؤكدا أن الحزب سيكثف حملته الرافضة لمشروع الدستور الجديد المعروض على الإستفتاء يوم 25 جويلية الجاري.

Please follow and like us:
Pin Share

شاهد أيضاً

نجلاء بودن: المرأة ليست مسحوقا للزينة بل صاحبة فكر نقدي

انطلق اليوم السبت 13 أوت 2022 بمعهد الباشا بباب سويقة موكب تكريم عدد من النساء …

في الذكرى الـ 66 لعيد المرأة: قيس سعيّد يلتقي مجموعة من النساء الحرفيات في مجال صناعة الطين بحي هلال

أدى رئيس الجمهورية اليوم السبت 13 أوت 2022، بمناسبة العيد الوطني للمرأة التونسية زيارة إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

RSS
Follow by Email