الثلاثاء , 5 يوليو 2022

انتخابات لبنان/ تواصل فرز الأصوات و توقعات بتقدم المستقليّن

أظهرت نتائج أولية للانتخابات البرلمانية اللبنانية، اليوم الاثنين، حفاظ تنظيم “حزب الله” على مقاعده مع تراجع حلفائه، وتقدم حزب “القوات اللبنانية”.

جاء ذلك حسب نتائج أولية حصلت عليها الأناضول من مصدر في حزب “القوات اللبنانية” ومعلومات من المكاتب الانتخابية لحزب “التيار الوطني الحر” و”حركة أمل” و”حزب الله”.

وأظهرت النتائج الأولية حصول القوات اللبنانية على عشرين مقعدا ليكون أكبر حزب ممثل للمسيحيين في لبنان. فيما حصل التيار الوطني الحر على 16 مقعدا.

وأشارت النتائج الأولية أيضا إلى فوز ما لا يقل عن خمسة مستقلين آخرين ممن خاضوا حملاتهم على أساس برنامج إصلاحي.

وقد أظهرت نتائج مبكرة اليوم أن جماعة حزب الله وحلفاءها تكبدوا على ما يبدو بعض الخسائر في الانتخابات، حيث حصل خصومهم على مزيد من المقاعد، ولم يتمكن بعض شركائهم التقليديين من دخول المجلس التشريعي.

وكان وزير الداخلية اللبناني، بسام المولوي، قال في مؤتمر صحافي إن نسبة إقبال الناخبين داخل البلاد في الانتخابات البرلمانية التي أُجريت الأحد بلغت 41 %.

ووفق معلومات للأناضول من مكاتب “حزب الله” و”حركة أمل”، فإن الحزبين الشيعيين حافظا على عدد مقاعدهما في البرلمان المنتهية ولايته، إلا أنهما خسرا جزءا مهم من حلفائهما ومنهم الدرزيان المقربان من النظام السوري وئام وهاب وطلال أرسلان.

كما تراجع عدد مقاعد حزب “التيار الوطني الحر” (حليف حزب الله) إلى 17 مقعداً من أصل 24 نائباً كانوا يمثلوه في البرلمان المنتهية ولايته، وفق مراقبين في مكاتب الحزب.

فيما قال مصدر في “القوات”، إن الحزب قد يحرز أكثر من 21 مقعدا (من أصل 129 عدد أعضاء البرلمان) عند انتهاء الفرز النهائي للأصوات، صعوداً من 15 مقعداً في البرلمان المنتهية ولايته.

كما حصل المستقلون و”الثوار” (قوى التغيير) على أكثر من 5 مقاعد، بعد أن كانوا ممثلين بمقعد واحد فقط في البرلمان السابق، حسب رصد مراسل الأناضول.

وأجريت الانتخابات البرلمانية اللبنانية، الأحد، بين السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (05:00 ت.غ) والسابعة مساء (17:00 ت.غ)، ثم بدأت عملية فرز الأصوات خلال ساعات الليل.

وتتنافس 103 قوائم انتخابية تضم 718 مرشحا موزعين على 15 دائرة انتخابية لاختيار 128 نائبا في البرلمان الذي ينتخب أعضاؤه بدورهم رئيس البلاد.

وتفصيلا، وفق قناة العربيّة، سجّلت دائرة جبل لبنان الأولى (كسروان-جبيل) النسبة الأعلى في الاقتراع بـ55.91%، فيما سجّلت مدينة طرابلس أدنى نسبة بلغت 28.22 %.

وأتت نسب الاقتراع على النحو التالي:

دائرة بيروت الأولى: 28.5 %

دائرة بيروت الثانية: 38.33 %

دائرة جبل لبنان الأولى (جبيل – كسروان): 55.93 %

دائرة جبل لبنان الثانية (المتن): 42.70 %

دائرة جبل لبنان الثالثة (بعبدا): 43.44 %

دائرة جبل لبنان الرابعة (الشوف – عاليه): 44.49 %

دائرة الجنوب الأولى (صيدا – جزين): 42.3 %

دائرة الجنوب الثانية (قرى صيدا – صور): 42.77 %

دائرة الجنوب الثالثة: (حاصبيا – مرجعيون – النبطية – بنت جبيل): 41.76 %

دائرة الشمال الأولى (عكار): 40.73 %

دائرة الشمال الثانية (المنية – الضنية – طرابلس): 30.60 %

دائرة الشمال الثالثة (زغرتا – بشري – الكورة – البترون): 38.45 %

دائرة البقاع الأولى (زحلة): 43.02 %

دائرة البقاع الثانية (راشيا – البقاع الغربي): 34.20 %%

البقاع الثالثة (بعلبك – الهرمل) 48.90 %%

وتبيّن بحسب أرقام الماكينات الانتخابية أن هناك تراجعاً ملحوظاً في النسبة العامة للمقترعين، لاسيما في المناطق المحسوبة على “الثنائي الشيعي” حتى لو حافظ على عدد نوابه الشيعة في المجلس في مقابل توفّر مساحة حضور للمجتمع المدني في المجلس النيابي لأول مرّة.

كذلك أشارت معظم أرقام الماكينات الحزبية إلى تقدم كبير للقوات اللبنانية في العديد من المناطق، ولأول مرّة تتمثل في منطقة الجنوب وتحديدا في جزين بفوز الدكتورة غادة أيوب، وفي طرابلس.

شاهد أيضاً

تركيا: أردوغان يعلن ترشحه للإنتخابات الرئاسية المقبلة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس 9 جوان 2022، أنه مرشح تحالف الشعب للانتخابات الرئاسية …

 الناتو : ‘ما نراه أن الحرب الروسية على اوكرانيا أصبحت حرب استنزاف

      دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو” ينس ستولتنبرغ، مساء الخميس، الغرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.