الجمعة , 19 أغسطس 2022
أخبار عاجلة

 صيحة فزع لنقابة الفلاحين إلى سلطة الإشراف لسحب أكثر من 30 صنف من المبيدات المحظور دوليا

كشف رئيس النقابة الجهويّة للفلاحين ببنزرت، عماد وعضور، أن تونس ما تزال تستورد 33 نوعا من المبيدات، رغم منع استخدامها في بلدان الاتحاد الأوروبي وعديد البلدان الأخرى، ولا تزال تونس وعدة دول إفريقية ومغاربية تستورد هذه المبيدات الفلاحية.

وأكد وعضور، في تصريح لإذاعة شمس، اليوم الاربعاء، أن تونس وردت سنة 2018 ما يزيد عن 240،5 طن من المبيدات الزراعية الممنوعة أو فرضت عليها قيودا صارمة داخل الاتحاد الأوروبي منها 35 ألف كلغ من “السياناميد” وفق تقرير بابليك آيز ومنظمة غرين بيس.

كما أشار إلى أن الكمية تتعلق بسماد الأزوت المستخدم في الفلاحة وكذلك المستعمل كمبيد للأعشاب، وتكشف البيانات إلى أنه سنة 2019 توجد قائمة تضمنت 19 منتجا من المبيدات منعت من الاستخدام على التراب الأوروبي لكنها لاتزال متاحة للتصدير إلى 3 بلدان مغاربية من بينها تونس.

وأفاد رئيس النقابة الجهوية للفلاحين أن هذه المبيدات لها عديد التأثيرات على صحة الإنسان والبيئة، مستنكرا استخدام المبيدات المحظورة في أوروبا والتي ما تزال تستخدم في تونس مثل مبيد “إيميداكلوبرايد” وهو مبيد حشري قابل للانتشار في الماء له تأثير عن طريق الملامسة والمعدة.

ومن جهاتها، اعتبرت الغرفة الوطنية لموردي المبيدات، في بلاغ لها، الشهر المنقضي، أن القرارات التي تعتزم الإدارة العامة للصحة النباتية ومراقبة المدخلات الفلاحية بوزارة الفلاحة اتخاذها بخصوص سحب بعض المبيدات الفلاحية من التداول والاستعمال في البلاد التونسية، “أحادية”.

وأعرب موردو المبيدات، عن ” استغرابهم” من هذه القرارات، مؤكدين أن الإدارة المذكورة تعتزم اتخاذها دون استشارة أهل المهنة أو ذكر الأسباب وطالبوا بحذف هذه المواد حسب الأولوية وتدريجيا وتوفير البديل ومنح مدة زمنية بسنتين على أقل تقدير لسحبها.

Please follow and like us:
Pin Share

شاهد أيضاً

بطاقتا إيداع بالسجن في حق إطارين بـ”الكنام” اختلسا 100 ألف دينار بسوسة

تمكنت الفرقة المركزية الثانية بالوحدة الوطنية للبحث في الجرائم المالية المتشعبة بإدارة الإستعلامات و الأبحاث …

الزكراوي: “رئيس الجمهورية قيس سعيد أجهض اللاّمركزية”

أكد الخبير في القانون الدستوري، صغير الزكراوي، انه وبمقتضى الدستور الجديد ستعود البلدية تحت اشراف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

RSS
Follow by Email