الجمعة , 19 أغسطس 2022
أخبار عاجلة

الرئيس السابق للاستخبارات الصهيونية:قدراتنا العسكرية محدودة

حذر الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية الصهيونية، عاموس يالدين، من أن إحياء الاتفاق النووي مع إيران سيجعل هذه الدولة أقرب إلى الحصول على ترسانة نووية.

وأشار يالدين، في حوار مع القناة الإسرائيلية الـ12، أمس الجمعة، إلى أن الفترة التي تحتاج إليها طهران لتصنيع قنبلة نووية ستتقلص إلى شهرين فقط، في حال إحياء “خطة العمل المشتركة الشاملة” التي تم تبنيها عام 2015.

ومن المرجح أن هذه التقييمات تخص الفترة المطلوبة لإنتاج إيران الكميات الكافية من البلوتونيوم الصالح لصنع سلاح نووي، بينما تقدر الفترة المطلوبة بعد ذلك لإنتاج قنبلة نووية بالكامل، حسب تقييمات الخبراء، بـ18-24 شهرا.

وحمل يالدين حكومة رئيس الوزراء الصهيوني السابق بنيامين نتنياهو المسؤولية عن هذا الوضع الخطير، لافتا إلى أنها حرضت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب على الانسحاب من الاتفاق النووي، دون تقييم كيفية رد إيران على هذه الخطوة.

ولفت رئيس الاستخبارات العسكرية الصهيونية السابق إلى أنه كان واضحا منذ البداية أن الإيرانيين، ردا على انسحاب واشنطن من الصفقة، إما سينسحبون منها أيضا أو سيخالفونها، وكان من الضروري وضع خطة عمل تحسبا لهذا السيناريو.

Please follow and like us:
Pin Share

شاهد أيضاً

إعتماد مضمون الحالة المدنية الممضى إلكترونيا، أصبح رسميا في الإجراءات الإدارية

ذكرت وزارة تكنولوجيات الاتصال، اليوم الثلاثاء، أن اعتماد مضمون الحالة المدنية الممضى إلكترونيا، أصبح رسميا …

استفتاء : المحكمة الإدارية ترفض الطعن المقدم في الطور الاستئنافي من “آفاق تونس” شكلا

أصدرت الجلسة العامة القضائية، اليوم الثلاثاء، بموجب اختصاصها الاستئنافي بالنظر في نزاع النتائج الأولية لاستفتاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

RSS
Follow by Email