الجمعة , 1 يوليو 2022

عضو اللجنة العلميّة: هناك عزوف على تلقي التلقيح ولكن المسألة مرتبطة بالأمن الصحّي للبلاد

أكد عضو الحملة الوطنية للتلقيح، الدكتور شكري الجريبي، أنه تمّ برمجة يوم الأحد المقبل الموافق لـ21 نوفمبر الحالي، كيوم مفتوح جديد للتلقيح باعتبار أنه لم يتم الوصول إلى النسبة المأمولة للملقّحين ضدّ الفيروس، خاصة وأن عديد المؤشرات تشير إلى إمكانية ظهور موجات أخرى للفيروس ببعض الدول.

وأفاد الجريبي، في تصريح لإذاعة شمس، اليوم الجمعة، بأن الأيام المفتوحة التي برمجت سابقا في عطلة نهاية الأسبوع أثبتت الأرقام فيها أن نسبة الإقبال تكون أكثر من بقية الأيام العادية، مشيرا الى أنه تم تطعيم مليون و600 ألف تونسي خلال 3 أيام.

كما كشف أن حوالي 54 بالمائة من الشريحة العمرية 15 سنة فما فوق استكملوا التلقيح وما يقارب الـ 60 بالمائة من الشريحة العمرية 40 سنة فما فوق استكملوا التلقيح.

و أوضح الجريبي أنّ “ما يقارب 30 بالمائة من التونسيين لم يستكملوا تلقي الجرعة الثانية من التلقيح ضدّ فيروس كورونا، هناك عزوف على تلقي التلقيح ولكن المسألة مرتبطة بالأمن الصحّي للبلاد ويجب الوصول إلى النسبة المأمولة للتونسيين الملقحين، خاصة وأن تاريخ 22 ديسمبر هو بداية تطبيق قرار الاستظهار بجواز التلقيح، لذلك أدعو المواطنين للإقبال بكثافة على مراكز التلقيح الأحد المقبل الذي أعتبره فرصة للتدارك”.

شاهد أيضاً

اليوم تعرض مسودة الدستور الجديد على رئيس الجمهورية قيس سعيد

من لمنتظر ان تكون مسودة الدستور الجديد امام رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 20 …

ليلى الحداد تؤكد أن ما تم تسريبه حول الدستور الجديد هي تصورات لم يتم بعد الاتفاق عليها

أكدت القيادية في حركة الشعب ليلى الحداد ان أعضاء اللجنة الاستشارية القانونية انطلقوا منذ فترة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.